لقد تم اضافة تعليقك بنجاح شكرا لك
من فضلك أكتب أسمك اوﻻ
من فضلك أكتب التعليق اوﻻ
Loading...
أفكارك أختياراتك - لذلك كون صورة لأي إيثارة أو موقف جديد ا ن ا - مسؤول عن كل ما يحتويه عقلي من صور وكلماتالانجاز - ما تراه أنت إنجاز آلة العقل  - من احسن استخدامها عاش في سكينة وصحة وثراء 250 تمرين ذهني خطوات صغيرة للتخلص من الفوبيا ( الاعاقة الذهنية ) الإيمان بما تريد تحقيقه كأنك تراهكل يوم ساعة تمرين من الادرينالين إلى الميلاتونين لا تعتقد في أشياء تضرك ولا تجعل أحداً يقيد فكرك تفائلوا بالخير تجدوه ثلث لنفسك وثلث لروحك وثلث لجسدك غذ عقلك بالمقومات المنطقية...المؤمن لا يخاف ولا يحزنلمن شاء منكم أن يتقدم أو يتأخر ومن احياها فكأنما أحيا الناس جميعاالقلب يجيبك حين تستفتيه          عيش في الدنيا كأنك تعيش أبداالعقبة ليست في الواقع بل في التوقعالتخيل يصنع المعجزات هوس النجاح    سجل حصاد يومك          ركز على الذين نجحواالنهاية أسهل من البداية ... المشهد الذهني بكل تفاصيله الهندسيةاليقين سر إجابة الدعاء ...خالي من الامراض النفسية ......قرياً يكتمل المحتوى
10 Aug 2011

حماية نفسك

vote data

حماية الذات (بالشعور بالأمان) مطلب ذاتي يسعى المرء دوماً لتحقيقه، فقد نصطدم بعوائق تصعِّب الوصول إليه وقد نصل لدرجة طيبة، ولكننا نظل نطمع بالمزيد

وتبقى الوسائل المحققة للهدف هي التي تقيس مدى مصداقيتنا وقد تحدد أحياناً مقدار سعادتنا
وتبقى الحكمة هي رأس الأمر كله

ومن العوائق مايختص بدواخلنا - والمقصود بها مايرتبط بكوامن النفس -
ومنها مايختص بغيرنا - والمقصود بها الظروف المحيطة التي لانملك التحكم الكامل بها -

والعوائق التي تتمحور حول ما تتطرق إليه ذواتنا بشكل عفوي وتلقائي وبلا سابق تخطيط، ترتبط بقوى جذب داخلية تتعلق برغباتنا ومدى قدرتنا على التحكم بها

1/ حماية الذات والكذب :

قد يلجأ البعض للكذب للحصول على قدر من الأمان على حسب توهمه وذلك شأن البشر منذ القدم فإخوة يوسف يكيدون له ويكذبون خوفاً من غضب أبيهم.

الكذب طريق قد يكون معبداً إلا أن نهايته حتماً مسدودة

2/ حماية الذات والرقي :

الرقي ووضع النفس في أفضل صورة تحتاج الكثير من الجهد الفعلي والنفسي ، وقد ننكر على ذواتنا سوءًا أو نقصاً بشرياً معيناً فقط حتى لاتنخدش صورتنا الداخلية أمام أنفسنا فضلاً عن الآخرين،

معرفة الذات بإيجابياتها ونقائصها يُعين على الرقي الحقيقي وإن كان بخطىً حثيثة


3/ حماية الذات والتلقائية :

التلقائية = عدم التخطيط ،هناك فجوة بين الرغبة في حماية الذات وبين التلقائية وعدم التخطيط ،،

4/ حماية الذات والأنا :

الكثير تأخذه الأنا بعيداً عن الواقع الفعلي لذاته، فيبقى ينظر لها بعين الإجلال والتقدير ويراها بمكبر يركز على الجمال ولايرى غير الجمال فيها
وهذه النظرة المكبرة والمتوشحة بالإكبار تحجب الرؤية عن حقيقة هذه الذات وكيفية معالجتها ولمِّ ماسقط منها رغبةً أو إغفالاً ،

الرؤية المتواضعة للذات تكبّرنا في أعين الآخرين وتساعدهم في غض الطرف عن النقائص

أضف تعليق