لقد تم اضافة تعليقك بنجاح شكرا لك
من فضلك أكتب أسمك اوﻻ
من فضلك أكتب التعليق اوﻻ
Loading...
أفكارك أختياراتك - لذلك كون صورة لأي إيثارة أو موقف جديد ا ن ا - مسؤول عن كل ما يحتويه عقلي من صور وكلماتالانجاز - ما تراه أنت إنجاز آلة العقل  - من احسن استخدامها عاش في سكينة وصحة وثراء 250 تمرين ذهني خطوات صغيرة للتخلص من الفوبيا ( الاعاقة الذهنية ) الإيمان بما تريد تحقيقه كأنك تراهكل يوم ساعة تمرين من الادرينالين إلى الميلاتونين لا تعتقد في أشياء تضرك ولا تجعل أحداً يقيد فكرك تفائلوا بالخير تجدوه ثلث لنفسك وثلث لروحك وثلث لجسدك غذ عقلك بالمقومات المنطقية...المؤمن لا يخاف ولا يحزنلمن شاء منكم أن يتقدم أو يتأخر ومن احياها فكأنما أحيا الناس جميعاالقلب يجيبك حين تستفتيه          عيش في الدنيا كأنك تعيش أبداالعقبة ليست في الواقع بل في التوقعالتخيل يصنع المعجزات هوس النجاح    سجل حصاد يومك          ركز على الذين نجحواالنهاية أسهل من البداية ... المشهد الذهني بكل تفاصيله الهندسيةاليقين سر إجابة الدعاء ...خالي من الامراض النفسية ......قرياً يكتمل المحتوى
15 Mar 2013

الخيال والتخيل

vote data

الخيال والتخيل

يرى ستانسلافسكي أن الخيال يخلق الأشياء التي يمكن أن توجد أو يمكن أن تحدث ، بينما يخلق التخيل الأشياء التي لا وجود لها والتي لم يسبق لها أن وجدت ، والتي لن توجد أبدا . ومع ذلك كيف للإنسان أن يعلم ؟ ربما أتيح لها أن توجد . إن التخيل عندما خلق البساط الطائر لم يكن في الدنيا من يدور بخلده انه سيأتي اليوم يستطيع فيه الإنسان أن يطير محلقا في الفضاء. إن كلا من الخيال والقدرة على التخيل أمران لازمان ولا غنى للفنان عنهما.

إن كل اختراع يقوم به خيال الممثل يجب أن يسبقه تفكير طويل في تفاصيله وان يبنى على أساس من الحقائق ، بحيث يستطيع الممثل أن يجد فيه الإجابة على الأسئلة التي من قبل (متى وأين ولماذا وكيف ) أي جميع الأسئلة التي يوجهها الممثل نفسه وهو يشحذ ملكاته الإبداعية لكي تصنع صورة أكثر تجديدا لكيان متوهم .

و يقدم ستانسلافسكي رأيه بالخيال المسرحي في انه لا يمكن نقل كل صورة من صور الحياة الحقيقة إلى المسرح ، لان ما نستخدمه في المسرح هو الصورة الحقيقية بعد تحويلها إلى ما يعادلها من صور شاعرية بوساطة الخيال المبدع .

ويعرف احمد خورشيد الخيال بأنه عملية تنظيم جديد لمجموعة من الخبرات الماضية بحيث تتجمع متسلسلة متماسكة بينها كثير من العلاقات المختلفة التي تؤلف صوراً جديدة لم تكن موجودة من قبل. أما موسوعة لالاند فيرد تعريف الخيال فيها بأنه نسخ حسي أو ذهني لما أدركه البصر مع أو بدون تركيب جديد للعناصر التي تؤلف هذه المخيلة كما انه تمثيل عيني من إنشاء فعالية الفكر ، تركيبات جديدة من حيث صورها ، إن لم يكن من حيث عناصرها التي تنشا من الخيال الخلاق . بينما يعرف جبور الخيال بأنه ملكة من ملكات العقل . بها تُمَثَّل أشياء غائبة كأنها ماثلة حقاً لشعورنا ومشاعرنا ، الملكة المولدة للتصورات الحسية للأشياء المادية الغائبة عن النظر .

أما في صدد التخيل فعلى الممثل أن يتخيل الأشياء التي يقولها وكأنها قريبة منه بل عليه أن يراها بخياله لان هذا يساعده على الاندماج .ويعرف معن زيادة التخيل بأنه عملية ذهنية تتولد عنها الصور وتتخطى العالم المحسوس.بينما يرد مدكور تعريف التخيل بأنه تأليف صور ذهنية تحاكي ظواهر الطبيعة وان لم تعبر عن شئ حقيقي موجود. أما عبد الله العلايلي يعرف التخيل بأنه تصور شيء أو حدث في صورة أو رمز يبدو كأنه محسوس ، سواء أكان له وجود أم غير موجود في الحقيقة ، مثل أحلام اليقظة. وعرفه جبور عبد النور بأنه ملكة ابتكاريه شائعة في الفنانين والعلماء والمتصفين بالأذهان النيرة والأريبة . وهي منطلق الاكتشافات والاختراعات منذ أقدم الأزمنة إلى الوقت الحاضر. في حين مجدي وهبة عرفه تأليف صور ذهنية تحاكي ظواهر الطبيعة، وان لم تعبر عن شيء حقيقي موجود. أو الملكة التي تمكن الذهن من إبداع رموز للمفهومات المجردة.

يحتاج المبدع إلى مخيلة واسعة لكي يستطيع تقرير أبعاد الشخصية التي يمثلها وتحركاتها عبر إحداث المسرحية وتوضح رؤاه ويتم ذلك عن طريق إعداد الممثل على التركيز والانتباه وحيث أن تركيز الذهن يؤدي إلى عدم تشتت التفكير وبالتالي إن التذكر القوي وبالتالي الاستعانة الجدية بالمخيلة وتكوينها معين للممثل في أداءه . 
 

أستاذ المادة محمد عباس حنتوش ألبو ثجيل
 

أضف تعليق